لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

أرباب العمل الفرنسيون ملتزمون جدا بالعلاقة الاقتصادية بين فرنسا و الجزائر (الميداف(

باريس - أكد رئيس مجلس رؤساء المؤسسات فرنسا-الجزائر للميداف الدولي يوم الأربعاء في باريس جان ماري دوجر ان التنظيم الفرنسي لارباب العمل الفرنسيين (الميداف) "جد ملتزم" بالعلاقة الاقتصادية الفرنسية الجزائرية ويظل متمسكا بالعمل مع الشركاء الجزائريين.

و قال عقب لقاء مع متعاملين اقتصاديين فرنسيين وجزائريين حضره وزير الصناعة والمؤسسة الصغيرة والمتوسطة وترقية الاستثمار شريف رحماني ان الميداف جد ملتزم بالعلاقة مع الجزائر ملاحظا ان اللجنة الفرنسية الجزائرية ضمن هذا التنظيم "تضم اكبر عدد من الاعضاء مما يدل علي تمسكنا بالعمل مع الشركاء الجزائريين".

و ثمن دوجر "الاحساس بالاقتناع" الذي عبر عنه الوزير الجزائري وهو يعرض السياسة الصناعية للبلاد مشيرا إلى ان الوزير قدم بكل وضوح واقتناع الاهداف التي ترمي اليها الجزائر في مجال الصناعة وخاصة فيما يتعلق بانشاء الفروع المندمجة" حسبما صرح بذلك نائب المدير العام ل جي.دي.اف سياز.

و قد حضر اللقاء الذي تم بمقر الميداف حوالي اربعين مؤسسة فرنسية وعشر مؤسسات من الجانب الجزائري عدد منها يمثل منتدي رؤساء المؤسسات. قام شريف رحماني بزيارة عمل إلى باريس استغرقت يومين بدعوة من الوزيرة الفرنسية للتجارة الخارجية نيكول بريك. كما شارك في افتتاح لقاء يوم الثلاثاء تحت عنوان "تنمية الشراكات مع الجزائر" بحضور بريك وجان بيار رافارين نائب رئيس مجلس الشيوخ والوزير الاول السابق والمبعوث الخاص لرئيس الجمهورية للعلاقات الاقتصادية الفرنسية الجزائرية.

و تحادث الوزير بعد ذلك على التوالي مع السيدة نيكول بريك في برسي وارنو منتيبور وزير تصحيح الانتاج وجان بيار رافارين بمقر مجلس الشيوخ فبل ان يستقبل من طرف الامين العام للرئلسة الفرنسية بيار روني لوماس.

واج الأربعاء 3 (أبريل) 2013

© 2013 ANDI   |    1 شارع قدور رحيم حسين داى (الجزائر العاصمة)   |  الهاتف  : 02 48 77 021 - 11 48 77 021                                            خريطة الموقع