لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

   مؤسسة صناعة العتاد الفلاحي لسيدي بلعباس ستندمج ضمن نسيج المناولة مصنع "رونو" بوهران

سيدي بلعباس - أعلن وزير الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطةوترقية الإستثمار شريف رحماني يوم الثلاثاء بسيدي بلعباس أن مؤسسة صناعةالعتاد الفلاحي ستندمج ضمن نسيج المناولة لمصنع السيارات "رونو" بوهران.

وذكر رحماني في تصريح ل (وأج) على هامش زيارته لمؤسسة العتاد الفلاحي لسيدي بلعباس أن هذه الأخيرة "ستكون من بين الوحدات الصناعية التي سترافق مصنع رونو للسيارات من خلال مجال المناولة الصناعية".

وستضمن هذه المؤسسة التي تختص بصفة أساسية في مجال العتاد الفلاحي مثل ألات الحصاد والجرارات وغيرها صناعة عدد من القطع التي يحتاجها مصنع رونو" -يضيف الوزير -مبرزا أن شركة العتاد الفلاحي لسيدي بلعباس تتوفر على خبرة تقنية وهياكل وعتاد نوعي في مجال الصناعة الميكانيكية خاصة بعد أن استفادت من مخططات استثمار وعصرنة.

وتستعد المؤسسة الوطنية لصناعة العتاد الفلاحي لبلورة بطاقة تقنية شاملة حول مؤهلاتها الصناعية والتقنية تحسبا لاندماجها ضمن نسيج المناولة لمصنع "رونو" وفق ما أبرزه مسؤولوها ل (وأج). وقد تدعمت المؤسسة منذ 2011 ببرنامج استثماري من قبل الحكومة تقدر قيمته بنحو 2ر1 مليار دج مكنها من تحديث وعصرنة وسائلها الانتاجية واكتساب تجهيزات متطورة تكنولوجيا لا سيما الرقمية.

و يذكر أن هذه الشركة التي مرت على مرحلة جمود خلال ثلاثة سنوات قبل 2010 تشهد نموا متواصلا خاصة من خلال اقامة شراكات متعددة مع هيئات صناعية دولية متخصصة في المجال مثل صناعة ألات الحصاد مع الشريك الفنلندي "سامبو"منذ 2010.

   الثلاثاء 15يناير 2013 (واج )

 

© 2013 ANDI   |    1 شارع قدور رحيم حسين داى (الجزائر العاصمة)   |  الهاتف  : 02 48 77 021 - 11 48 77 021                                            خريطة الموقع