لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

تحديد حوالي 30 مناولا وطنيا للمشاريع الصناعية الجزائرية-الإماراتية-الألمانية 

الجزائر - أكد مدير الصناعات العسكرية بوزارة الدفاع الوطني اللواء رشيد شواقي اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة أنه تم تحديد حولي 30 مناولا وطنيا في إطار مشاريع شراكة جزائرية-إماراتية-ألمانية لتطوير الصناعة الميكانيكية تحت علامة المجمع الألماني ديملر (مرسيدس).

 و أوضح أن وزارة الدفاع الوطني و وزارة الصناعة و المؤسسات الصغيرة و المتوسطة و ترقية الاستثمار تعملان بالتنسيق لبعث نشاط المناولة الذي سيوفر "قيمة مضافة لصناعتنا" معتبرا أن هذه الشراكات تشكل "تقدما تكنولوجيا هاما بالنسبة لبلدنا".

و في مداخلة على هامش زيارة وفد مجمع دايملر إلى مركب الشركة الوطنية للسيارات الصناعية للرويبة بغرض استكمال هذه المشاريع دعا اللواء شواقي المناولين الوطنيين إلى تحسين تنافسيتهم لكي يتم اختيارهم كممونين بقطع الغيار لهذه المشاريع.

و أوضح أن انعكاسات هذه المشاريع المزمع انطلاقها في نهاية 2013 أو بداية 2014 ستكون جد ايجابية مع إنشاء أكثر من 800 منصب شغل مباشر.

و أشار اللواء شواقي إلى أن تحدي عملية المناولة الأولى المبرمجة سيكون إدماج المحركات المصنوعة من قبل مصنع قسنطينة و الموجهة لسيارات الشركة الوطنية للسيارات الصناعية للرويبة تحت علامة "مرسيدس".

و ذكر بأنه سيتم ايلاء أهمية خاصة لتكوين العمال الذين ينبغي أن يتمتعوا بنفس المستوى من الخبرة لعمال مصانع مرسيدس عبر العالم. من جهة إطار أشار إلى أن السيارات التي ستتم صناعتها في إطار هذه الشراكات ستوجه للمستعملين الوطنيين في حين سيتم تصدير الفائض كون الأمر يتعلق بمحركات وسيارات مرسيدس.

من جهته اعتبر الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للسيارات الصناعية للرويبة حمود تازروتي أن تطوير المناولة في قطاع الميكانيك عمل طويل الأمد مضيفا أن "الأمر يتعلق بنشاط نوعي لعلامة مشهورة عالميا".

و قد تم في شهر جويلية الفارط انشاء ثلاث شركات ذات رأسمال مختلط في إطار تفعيل بروتوكولات الاتفاق الجزائرية-الاماراتية-الالمانية لتطوير الصناعة الميكانيكية الوطنية.

ويتعلق الامر حسب ذات البيان بالشركة الجزائرية لانتاج الاوزان الثقيلة لعلامة مرسيدس بينز /ش ذ أ/ رويبة والشركة الجزائرية لصناعة المركبات لعلامة مرسيدس بينز /ش ذ أ/ تيارت وكذا الشركة الجزائرية لصناعة المحركات للعلامة الالمانية (مرسديس بينز-دوتز ومتو)/ش ذ أ/واد حميميم/ قسنطينة.

وفي هذا الإطار ستنشط الشركة "رويبة/ش ذ ا" المملوكة من طرف المتعاملين الجزائريين: الشركة العمومية الاقتصادية/الشركة الوطنية للسيارات الصناعية/الرويبة والمؤسسة العمومية ذات الطابع الصناعي والتجاري/ مؤسسة تطوير صناعة السيارات/تيارت وكذا صندوق الاستثمار الاماراتي "آبار" كشريك تكنولوجي للشركة الالمانية "دايلمر" طبقا لتدابير قانون المالية التكميلي لسنة2009.

و ستنتج هذه الشركة حوالي 15000 شاحنة وحافلة في السنة حسب رخصة انتاج العلامة "دايملر" . أما شركة "تيارت / ش ذ أ" المملوكة للشركة الوطنية للسيارات الصناعية/الرويبة ومؤسسة تطوير صناعة السيارات/تيارت وكذا صندوق الاستثمار الاماراتي "آبار" فستصنع حوالي 10000 مركبة لجميع التضاريس (ف ت ت) ومركبة نفعية خفيفة في السنة حسب رخصة انتاج العلامة "دايملر".

و ستنتج الشركة الجزائرية لصناعة المحركات للعلامة الالمانية (مرسيديس بينز-دوتز ومتو) المملوكة من طرف الشركة العمومية الاقتصادية "إمو" والمؤسسة العمومية ذات الطابع الصناعي والتجاري (جي بيم) وكذا صندوق الاستثمار الاماراتي"آبار" 26000 محرك ذو تبريد بالماء حسب رخص الانتاج للعلامات (متو-دوتز-دايملر). و ستستعمل هذه المحركات على التوالي لتجهز بها السيارات الصناعية الآلات الفلاحية وآلات الاشغال العمومية.

(واج ) الثلاثاء 8 يناير 2013

 

© 2013 ANDI   |    1 شارع قدور رحيم حسين داى (الجزائر العاصمة)   |  الهاتف  : 02 48 77 021 - 11 48 77 021                                            خريطة الموقع