على الجزائر أن تصل إلى الجيل الرابع من الصناعة

غليزان- أكد وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي يوم الخميس بولاية غليزان أنه  على الجزائر أن تصل إلى الجيل الرابع من الصناعة الذي بدأ يتجسد حاليا في العالم في عضون 10 أو 15 سنة المقبلة.

وصرح الوزير خلال زيارته للمجمع الصناعي للنسيج بالمنطقة الصناعية لسيدي خطاب أن "هذا المركب هو أول مصنع من هذا الحجم ببلادنا يعتمد في إنتاجه وصيانته على التكنولوجيا الاوتوماتيكية أو ما يسمى بصناعة الجيل الثالث".

المجمع الصناعي للنسيج "طيال" الذي تم إنجازه بالشراكة الجزائرية التركية سيكون مدرسة لجميع الوحدات الصناعية الأخرى سواء في مجال النسيج أو غيرها من المجالات لإيصال صناعتنا الوطنية إلى هذا الجيل.

كما أن هذا المركب الذي يعتمد على أحدث التكنولوجيات في الإنتاج والصيانة هو مكسب كبير للاقتصاد الوطني وخطوة هامة في سياسة بلادنا وثمرة للشراكة بين الجزائريين والأتراك.

وأردف قائلا إن "رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة ألح عدة مرات على ضرورة تسريع النشاط الصناعي الذي يسمح تدريجيا بتنويع الصادرات الجزائرية والتقليل من تبعية الاقتصاد الوطني للمحروقات".

وكان وزير الصناعة والمناجم قد أشرف اليوم الخميس بولاية غليزان على تصدير أول شحنة من مختلف مواد النسيج (200 طن) من هذا المركب الصناعي الجزائري التركي نحو دول أوروبية هي بلجيكا والبرتغال وبولونيا وتركيا.

 الخميس, 26 يوليو 2018