لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

بوشوارب يدعو المؤسسات السويسرية إلى المشاركة في سياسة الانعاش الصناعي

الجزائر- دعا وزير الصناعة و المناجم  عبد السلام بوشوارب يوم الاثنين ببرن (سويسرا) المؤسسات السويسرية إلى المشاركة أكثر في الاستراتيجية الوطنية للانعاش الصناعي من خلال تعزيز استثماراتهم في الجزائر.

خلال لقاء اقتصادي جزائري-سويسري عقد ببرن  جدد الوزير أمله في رؤية هذه المؤسسات "تلتزم بحزم على مسار الاستثمار". و أوضح السيد بوشوارب أن "التحدي الذي ينبغي علينا رفعه من الآن و دون تردد يكمن في تحويل الحضور الاقتصادي لسويسرا في الجزائر عن طريق استثمارات  مباشرة"  مشيرا إلى أن إطار التعاون قائم بشكل عام.

و تطرق إلى الاتفاق الثنائي حول حماية الاستثمارات و عدم الازدواج الضريبي  مؤكدا أن الأمر يتعلق باتفاقين يساهمان في ضمان الأمن القانوني في إطار العلاقات الاقتصادية و التجارية بين البلدين.

و ركز الوزير على ضرورة بناء "شراكات متينة لإعطاء معنى" للتعاون بين الجزائر و سويسرا.  و استرسل قائلا أن قوة الشراكات الجزائرية-السويسرية يجب أن تقوم على "مؤسسات ناجعة و تنافسية و نظام منتج عصري و مذر للقيمة المضافة و يقوم على الابتكار فضلا عن تماشيه مع الصناعة العالمية و توجيهه نحو المستقبل". و أضاف السيد بوشوارب "كلنا ارادة و قناعة في أن تندرج الشراكة التي تصبو اليها مؤسساتنا في إطار نمو مشترك"  مضيفا أن الجزائر "تمثل بديلا حقيقيا للنمو بالنسبة للمؤسسات السويسرية خارج أوروبا".    و أردف يقول علاوة على السوق المحلية "يمكننا بناء جسور ممتازة نحو أسواق افريقيا و المنطقة ككل".

في نفس المنطلق أكد أن أهمية الطلب الداخلي التي يدعمها الخيار الاستراتيجي في إعطاء الأولوية لمسعى بديل للاستيراد و تنويع الاقتصاد و التصدير "تمثل ضمانات قوية بالنسبة للمؤسسات التي تختار الانتاج المشترك مع الشركاء الجزائريين".  و ذكر الوزير بالجهود التي بذلتها السلطات الجزائرية لتحسين ظروف ممارسة الأعمال.

كما عرض السيد بوشوارب العناصر المهيكلة للنمط الإقتصادي الجديد مع التركيز على الجانب المتعلق بتنويع الإقتصاد الوطني منها الإستراتيجية الصناعية و المنجمية.

 

بوشوارب يستقبل من طرف رئيس الكونفدرالية السويسرية

و خلال إقامته في العاصمة السويسرية استقبل الوزير من طرف رئيس الكونفدرالية السويسرية جوان ن.شنيدر امان. و تناولت المحادثات حسب بيان للوزارة "العلاقات الإقتصادية الثنائية والمتعددة الأطراف و سبل تطوير الشراكة بين البلدين". كما التقى السيد بوشوارب بكاتبة الدولة السويسرية للإقتصاد ماري غابريال انشن فليش التي تحدث معها حول الفرص المتاحة في المجالات التجارية و الصناعية والإستثمارية بين سويسرا و الجزائر.

و أقامت كاتبة الدولة للإقتصاد مأدبة عمل بحضور مسؤولين لفدرالية المؤسسات السويسرية "كونومي سويس" التي تضم أكثر من 100.000 مؤسسة سويسرية و الوكالة السويسرية لترقية الإستثمارات و رؤساء مؤسسات سويسريين.

كما أجرى محادثات مع كاتب الدولة السويسري للتكوين و البحث و الإبتكار مورو دل أمبروجيو حول التكوين المهني في خدمة المؤسسة و سبل تطوير العلاقة بين تكوين و المؤسسة.

و ألح الوزير على "رغبة الجزائر في الإستفادة من الخبرة السويسرية في هذا المجال لاسيما تحسين قابلية تشغيل حاملي شهادات التكوين الجزائرية".  و قام السيد بوشوارب بزيارة مصنع صناعة عربات القطارات ستادلير بمدينة

باسننغ.

و للتذكير قدر حجم التبادلات الإقتصادية بين الجزائر و سويسرا سنة 2015 بأكثر من 360 مليون أورو.  و تتمثل الصادرات السويسرية نحو الجزائر في المواد الصيدلانية و الآلات و المنتوجات الفلاحية في حين تصدر الجزائر نحو سويسرا المنتوجات الطاقوية.

الثلاثاء, 13 ديسمبر 2016 

© 2013 ANDI   |   الطريق الوطني رقم 05 الديار الخمسة الجزائر   |  الهاتف  : 14 20 52 021 - 15 20 52 021                                            خريطة الموقع