افتتاح الطبعة 18 للصالون الدولي للسيارات بالجزائر

الجزائر - دشن وزير الصناعة والمناجم عبد السلام بوشوارب يوم الأربعاء الطبعة 18 للصالون الدولي للسيارات بالجزائر الذي يقام بقصر المعارض بالصنوبر البحري من 18 إلى 28 مارس الحالي.

ويشارك في هذه الطبعة -المنظمة من طرف الشركة الجزائرية للمعارض و التصدير "صافكس" و جمعية وكلاء السيارات- 54 عارضا منهم 30 وكيل سيارات و24 ممثل لقطاع الخدمات على امتداد مساحة 33.955 م2 .

ويعرف الصالون الذي شهد اقبالا كبيرا من الزوارمنذ الساعات الاولى من افتتاحه عرض سيارة رونو سامبول الجزائرية الصنع.

وخلال زيارته لعدد من الاجنحة الخاصة بالعرض حث الوزير الوكالاء الى المزيد من الاحترافية داعيا اياهم الى تنويع نشاطاتهم من خلال التوجه نحو المناولة في مجال قطاع الغيار خاصة وان دفتر الشروط قيد التحضير يجبرهم على الاستثمار في هذا النشاط.

وطمأن في هذا الخصوص التزام واستعداد السلطات العمومية لدعم ومنح مزيد من المزايا للاستثمارات في مجال الصناعة الميكانيكية والسيارات.   وذكر السيد بوشوارب أن دفتر الشروط المنظم لنشاط وكلاء السيارات سينشر

في أبريل المقبل.  و أوضح السيد بوشوارب في رده على سؤال لواج على هامش تدشين الطبعة ال18 للصالون الدولي للسيارات الذي سيجري من 18 إلى 28 مارس بقصر المعارض (الجزائر) أن "دفتر الأعباء الجديد سيتم إصداره خلال الأسبوعين أو الثلاثة المقبلين و أن تطبيقه سيكون صارما".

للتذكير أن فوج عمل تم تنصيبه على مستوى وزارة الصناعة و المناجم يعكف حاليا بالتعاون مع الجمعية الوطنية لوكلاء السيارات الجزائر على إعداد دفتر الأعباء الجديد.

الأربعاء, 18 مارس 2015